العودة   شبكة سيدات مصر > القسم الإسلامي > القسم الإسلامي العام
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

القسم الإسلامي العام المواضيع الدينية و الفتاوى و الاستشارات اكتبي بعضوية افتوني حافظاً علي خصوصيتك: باسورد 123456


الفتن التي فرقت المسلمين ( الجزء السادس )

المواضيع الدينية و الفتاوى و الاستشارات اكتبي بعضوية افتوني حافظاً علي خصوصيتك: باسورد 123456



الفتن التي فرقت المسلمين ( الجزء السادس )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحدثنا في الموضوع السابق عن حقيقة مقتل الحسين بن علي ابن ابي طالب في ارض كربلاء ومن الفتن التي نشرتها امبراطورية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-02-2018, 10:00 AM   #1
خبيرة التجميل هموسة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2018
المشاركات: 191
افتراضي الفتن التي فرقت المسلمين ( الجزء السادس )


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


تحدثنا في الموضوع السابق عن حقيقة مقتل الحسين بن علي ابن ابي طالب في ارض كربلاء
ومن الفتن التي نشرتها امبراطورية بلاد فارس للشيعة هي فتنة ارضاع الكبير للسيدة عائشة
ام المؤمنين وزوجة الرسول عليه الصلاة والسلام

وفتنة ارضاع الكبير بحسب روايات كتب ايران للشيعة كما جاءت حرفيا من كتبهم
حيث كانت


اتّضح أنّ معنى الآية الشّريفة: (وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ)، هو بيان حكم إلهي تشريعي في أنّ أزواج النبيّ لا يحقّ لهنّ الزواج من بعده وهنّ محرّمات على سائر المسلمين، وحتّى هذا الحكم خالفه عتيق ابن أبي قحافة لعنه الله كما سنذكره في ترجمة زوج النبيّ قتيلة بنت قيس لعنها الله، ودعوى احترامهنّ هو منوط بتقواهنّ وتمسكهنّ بدينهنّ، يقول تعالى: (يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ) فمن ارتدّت أو عصت الله تعالى أو أتت بالموبقات فلا كرامة لها لدينا كالملعونتين عائشة وحفصة.
يقول عزّ وجل: (يَا نِسَاء النَّبِيِّ مَن يَأْتِ مِنكُنَّ بِفَاحِشَةٍ مُّبَيِّنَةٍ يُضَاعَفْ لَهَا الْعَذَابُ ضِعْفَيْنِ وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرًا)؛ وروى محمّد بن سعد(230هـ) في طبقاته بسنده عن عطاء بن يسار: "أنّ النبي صلّى الله عليه [وآله] وسلم قال لأزواجه: أيّكنّ اتّقت الله ولم تأت بفاحشة مبيّنة ولزمت ظهر حصيرها فهي زوجتي في الآخرة"(10)، وروى ابن سعد أيضاً بسنده عن عبد الرحمن بن سعيد بن يربوع أنّ رسول الله صلى الله عليه [وآله] وسلم، قال لنسائه في حجّة الوداع: هذه الحجّة ثم طهور الحصر(11).


فلنسلط الضوء على قوله تعالى من الاية الكريمة التي جعلتها ايران مصدرا لتفريق المسلمين
من الشيعة والطعن بالسيدة عائشة زوجة رسول الله رضي الله عنها والتفسير الحقيقي للاية الكريمة
بما جاء به الله لرسوله الكريم

قوله تعالى ( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ اتَّقِ اللَّهَ وَلَا تُطِعِ الْكَافِرِينَ وَالْمُنَافِقِينَ ۗ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا (1) وَاتَّبِعْ مَا يُوحَىٰ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ ۚ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا (2) وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّهِ وَكِيلًا (3) مَّا جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ ۚ وَمَا جَعَلَ أَزْوَاجَكُمُ اللَّائِي تُظَاهِرُونَ مِنْهُنَّ أُمَّهَاتِكُمْ ۚ وَمَا جَعَلَ أَدْعِيَاءَكُمْ أَبْنَاءَكُمْ ۚ ذَٰلِكُمْ قَوْلُكُم بِأَفْوَاهِكُمْ ۖ وَاللَّهُ يَقُولُ الْحَقَّ وَهُوَ يَهْدِي السَّبِيلَ (4) ادْعُوهُمْ لِآبَائِهِمْ هُوَ أَقْسَطُ عِندَ اللَّهِ ۚ فَإِن لَّمْ تَعْلَمُوا آبَاءَهُمْ فَإِخْوَانُكُمْ فِي الدِّينِ وَمَوَالِيكُمْ ۚ وَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ فِيمَا أَخْطَأْتُم بِهِ وَلَٰكِن مَّا تَعَمَّدَتْ قُلُوبُكُمْ ۚ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا (5) النَّبِيُّ أَوْلَىٰ بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ ۖ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ ۗ وَأُولُو الْأَرْحَامِ بَعْضُهُمْ أَوْلَىٰ بِبَعْضٍ فِي كِتَابِ اللَّهِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ إِلَّا أَن تَفْعَلُوا إِلَىٰ أَوْلِيَائِكُم مَّعْرُوفًا ۚ كَانَ ذَٰلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا )

الله هنا يخاطب رسوله الكريم بقوله تعالى يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ اتَّقِ اللَّهَ وَلَا تُطِعِ الْكَافِرِينَ وَالْمُنَافِقِينَ ۗ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا ) هذه الاية تدل على ان الله عز وجل يامر نبيه الكريم ان لايصغي للمشركين والكافرين لانهم غير مخلصين له
في كل شيء ولان الرسول قد جاء بدين يخالف دينهم وعقيتدهم لذلك هم لايخلصون له ويكيدون له كيدا
والله عليم بهم وبمكرهم لذلك امر الله رسوله ان لايصغي لحديثهم فهم لايملكون حكمة كما يملكها رب العباد فهو اعلم بهم منك يامحمد واعلم بكل امر
كذلك قوله تعالى ( وَاتَّبِعْ مَا يُوحَىٰ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ ۚ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا (2) وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّهِ وَكِيلً ) فاتبع يامحمد امر الله لانه اعلم بكل شيء واعلم بما سيقولون لك من امرهم
واتبع امر الله ولا تصغي لامرهم انهم كانوا لك كافرين فلا تطعهم في امرهم الذي جاءوك به
والله خبير بهم وبنياتهم اليك وتوكل على الله اي دع امرك لله عز وجل فهو اعلم بكل شيء منهم واعمل
فان الله سوف يساعدك في امرك وليس هم فهم غير مخلصين لك ولامرك والله يجعلك اسبابا تيسر لك امرك وهذه معنى قوله كفى بالله وكيلا اي ان الله هو من يعمل اسباب لتيسر لك امرك في دينك او حياتك
وليس العبد فالله عز وجل من خلق العبد والله كريم بالعباد

وقوله تعالى ( مَّا جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ ۚ ) اي ان الله يعلم برسوله انه يعمل بما يامره الله به ولا يطلع المشركين لانه لم يعمل بالامرين معا امر الله وامر المشركين فليس للنبي ان يعمل امر المشركين وفي نفس الوقت يعمل امر الله فلا يكون له راءيين وهذا هو معنى كلمة قلبيين اي ان يعمل الشخص امرين متعاكسين فلا يكون ذلك للنبي عليه الصلاة والسلام فالرسول يعمل بما يامره الله فقط
ولا يعمل امر المشركين والله قد خاطب الناس ان الرسول لايعمل امر المشركين فلا يكون لمحمد ان يعمل امر باطل وامر حق معا فالرسول مطيع لله عز وجل وهو الحق

وقوله تعالى ( وَمَا جَعَلَ أَزْوَاجَكُمُ اللَّائِي تُظَاهِرُونَ مِنْهُنَّ أُمَّهَاتِكُمْ ۚ) فقد كان في زمن الجاهلية قبل مجيء الرسول محمد عليه الصلاة والسلام من كان يريد ان يطلق امرته يقول لها انتي علي كظهر امي
اي بمعنى انتي اصبحتي كام لي فلا اقدر نكاحك بعد اليوم فحرمت علي وهذا قول الطلاق في ذلك الوقت

وبعد مجيء رسول الله محمد عليه الصلاة والسلام قد حرم على المؤمنين هذا القول
لانه يتبع قول الجاهلية فلا ياخذ الله بهذا الكلام لطلاق الزوجة فليس للزوجة ان تكون اما لك
وهذا قول كاذب ولا ياخذ الله بالقول الكاذب ولا يعمل له عقابا بالطلاق او بغيره من العقاب

وقوله تعالى ( وَمَا جَعَلَ أَدْعِيَاءَكُمْ أَبْنَاءَكُمْ ۚ ذَٰلِكُمْ قَوْلُكُم بِأَفْوَاهِكُمْ ۖ وَاللَّهُ يَقُولُ الْحَقَّ وَهُوَ يَهْدِي السَّبِيلَ )
ومعنى أَدْعِيَاءَكُمْ اي ابنائكم الذين ليسوا من صلبكم والله اراد ان يبطل هذا الشيء فيكم لانه كان في
زمن الجاهلية ان المرء كان يتبنى طفل فيجعله كابن له وينسبه لاسمه فيحمل الابن اسم الذي تبناه فيرثه اذا مات المتبني فلا يجوز ذلك لانه امر باطل في الاسلام والله اراد ان يبطل ذلك الامر
كذلك قد كان الرسول انه قد تبنى زيد بن الحارث وقد نسبه اليه واسماه زيد ابن محمد
حتى يرث النبي ان مات وكان هذا قبل نزول هذه الاية الكريمة لانها قد حرمت انتساب المتبني للابن
لكي لايرثه لانه امر باطل ولكي يرجع لنسب ابيه الحقيقي فيرث اباه الحقيقي وكل شيء يرجع الى مكانه الاصلي في ذلك التحريم
وقوله تعالى ( ادْعُوهُمْ لِآبَائِهِمْ هُوَ أَقْسَطُ عِندَ اللَّ ) اي ادعوا الابن المتبني لابيه وليس للمتبني
وهذا امر تحريم ان ينسب المتبني الابن اليه ولاسمه حتى يرثه او يحرم بناته عليه لانه سيكون اخا لهم
فلا يجوز ان يكون الابن المتبني ابنا من صلبك فيرجع الابن بالنسب لاباه الحقيقي الذي ولده من صلبه


الموضوع يتبع

المصدر: سيدات مصر شبكة سيدات مصر - من قسم: القسم الإسلامي العام


hgtjk hgjd tvrj hglsgldk ( hg[.x hgsh]s ) hg[sl tvrm


من مواضيعي
0 وداعا للشيب مع صبغة طبيعية من خبيرة التجميل همسات الملائكة امنة ومضمونة ومجربة
0 مش هتروحي للكوافيرة بعد ماتشوفي ده اسهل واروع طريقة لعمل تسريحة مناسبات 2018
0 لاترمي جل العيون بعد جفافه اليك اسهل حل لاعادته مرة ثانية من خبيرة التجميل هموسة
0 اهل البيت الحقيقيون اللذين ذكرهم الله تعالى بالقران الكريم
0 رجعي شبابك من جديد مع جلسة الكولاجين سر مراكز التجميل ( هدية مني )
0 فتن طوائف المسلمين و الامبراطورية الخفية ( الجزءالثاني)
0 الماسونية القديمة وحربها لدين الله الواحد ( الجزء السابع والاخير )
0 صابونة نفخ الخدود اسهل طريقة لعمل صابونة نفخ الخدود كجاهزةا
0 ده حالنا مع الاسف
0 ماسك لتكبير الصدر والارداف امن ومضمون ومجرب
0 مش هتروحي للكوافيرة بعد ماتشوفي ده اسهل واروع طريقة لعمل تسريحة مناسبات 2018
0 قبل لاتستعملين كريمات نفخ الخدود ادخلي هنا نصيحة صغيرة لك عزيزتي
0 الفتن التي فرقت المسلمين ( الجزء الرابع )
0 ماسك لتوريد الوجه من اول مرة مجرب ومضمون
0 طريقة عمل بلسم شعر طبيعي لتغذية وتطويل الشعر ومنع التقصف مجرب ومضمون

خبيرة التجميل هموسة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المسلمين, التي, الجسم, السادس, الفتن, فرقة

مواضيع ذات صله القسم الإسلامي العام


القسم الإسلامي العام


*=== (( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )) ===*

الرسالة:
الصندوق الماسي الخامس - Massy Version 5
خيارات


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الفتن التي فرقت المسلمين ( الجزء الخامس ) خبيرة التجميل هموسة القسم الإسلامي العام 0 11-24-2018 10:41 AM
الفتن التي فرقت المسلمين ( الجزء الرابع ) خبيرة التجميل هموسة القسم الإسلامي العام 0 11-24-2018 10:31 AM
الفتن التي فرقت المسلمين ( الجزء الثالث ) خبيرة التجميل هموسة القسم الإسلامي العام 0 11-24-2018 10:24 AM
الفتن التي فرقت المسلمين ( الجزء الثاني ) خبيرة التجميل هموسة القسم الإسلامي العام 0 11-20-2018 11:37 AM
الفتن التي فرقت المسلمين ( الجزء الاول ) خبيرة التجميل هموسة القسم الإسلامي العام 1 11-19-2018 09:32 PM


الساعة الآن 10:39 PM

converter url html by fahad

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع سيدات مصر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

شبكة سيدات مصر منتدى للنساء فقط

↑ Grab this Headline Animator